الرئيسية » أخر الأخبار »
 

"التربية" وجمعية البنوك تؤكدان على التعاون لدعم برنامج تبني المدارس

 

عقدت جمعية البنوك في فلسطين، اجتماعاً تشاورياً مع وزير التربية والتعليم أ.د. مروان عورتاني؛ لبحث سبل التعاون وتعزيز العلاقة ما بين القطاعين التعليمي والمصرفي، وآليات دعم غايات البرنامج الوطني لتبني المدارس ومكوناته والتعريف به.
جاء ذلك بحضور رئيس مجلس الجمعية ماهر المصري والبنوك الأعضاء، ومدير عام الجمعية بشار ياسين، ووفد من وزارة التربية.  
وأكد الوزير عورتاني أن القطاع المصرفي الفلسطيني قد كان عوناً لقطاع التعليم على مدار الأعوام الماضية؛ إيماناً منه بأهمية التعليم في بناء المجتمعات وتنميتها، مؤكداً على أهمية تعزيز التعاون بين قطاع التعليم والقطاعات الأخرى؛ لكونها شريكة في النهوض بالمجتمع الفلسطيني، مشيراً إلى أهمية مشاريع القطاع المصرفي في دعم تبني المدارس خاصة في مستهل العام الدراسي الجديد.
بدوره، أكد المصري أهمية الدور الذي تقوم به وزارة التربية وطواقمها من أجل بناء مستقبل أفضل للأجيال القادمة، وأن القطاع المصرفي لن يتوانى عن تقديم أي دعم من شأنه تطوير مسيرة التعليم في فلسطين، مشيداً بفكرة برنامج التبني وأهمية المشاركة فيه ودعمه؛ كونه يحمل غايات وطنية وتربوية هادفة. 
وخلال الاجتماع قدم الوكيل المساعد لشؤون التخطيط والمشاريع والأبنية د. حسن أبو الظاهر، عرضاً توضيحياً حول برنامج "تبني المدارس الفلسطينية" الهادف إلى تعظيم المساهمة المجتمعية في دعم التعليم من خلال توسيع المشاركة المجتمعية في بناء المرافق المدرسية وتأهيلها وصيانتها. ، لافتاً إلى أن البرنامج يوفر الاستجابة للاحتياجات التطويرية للمدارس في مختلف المناحي، وتعزيز مرتكزات البيئة المدرسية الآمنة.
وخلال اللقاء تم الاتفاق على وضع خطة لتبني المدارس في المناطق المسماة (ج) ودعم احتياجات المدارس.